Nabta Health
تلميحات ونصائح /

الأسبوع 16 من الحمل

حمل

الأسبوع 16 من الحمل

بواسطةد.جين لينكولن (Bundoo®). تحرير د.كيت دوديك

توجد العديد من الأسباب للاستمتاع بالأسبوع السادس عشر من الحمل. من المُرَجّح الإحساس بزيادة مُفاجِئة في الطاقة، وسيتم الشعور أخيراً بحركة طفلك خلال فترة قصيرة.

جسمك
يُعتَبَر الوقت مناسباً لمراقبة نمط حياتك في هذه المرحلة من الحمل، نَظَراً لأنّ بُروز بَطنك أصبح أكثر وضوحاً وقد انتَهت العلامات المُبْكِرة الصعبة للحمل. تبدأ العديد من النساء في إعادة تقييم نظامهنّ الغذائي ووزنهنّ وحياتهنّ اليومية في هذه المرحلة، ويَقُمنَ باتخاذ تدابير للحفاظ على صحتهنّ العامة قدر الإمكان.

هنيئاً لك إذا كنتِ قد استطعت الاستمرار في تناول الطعام الصحي وأخذ فيتامينات ما قبل الولادة حتى الآن. رغم أنّ تناول الوجبات الخفيفة باستمرار طوال اليوم يُعتَبَر عادة سيئة، إلّا أنّه لا بأس بتناول وجبات خفيفة من حين لآخر أثناء الحمل، لكن حاولي اختيار الأطعمة الصحية. كذلك يُمكِنكِ في هذا الوقت تقبُل زيادة وزنك، بشرط أنَها تَحدُث بمُعَدّل ثابت ومتوازن. إضافةً إلى ذلك، يُعَدّ الحفاظ على مستوى مُعتَدِل من النشاط والتمارين الرياضية طيلة فترة الحمل الطريقة المثلى للحفاظ على صحتك وصحة طفلك الذي لم يولد بعد.

قد تَجِدين أنّه في هذا الوقت تقريباً يكون لدى كل من حولك حيلة أو طريقة لتحديد جنس طفلك. ربما تَكونين قد سَمِعتِ إحدى هذه العبارات:

  • إذا كان بروز بطنك مُنخَفِضاُ فهذا يعني أنّكِ حامل بفتاة.

  • إذا كانت قدماك باردتان فأنتِ حامل بصبي.

  • إذا كنتِ تَتَعرّقين كثيراً فهي فتاة.

  • إذا كان مُعَدّل ضربات قلب الجنين أعلى من 140 نبضة في الدقيقة فأنتِ حامل بفتاة.

  • إذا تجاوز الخط الأسود (الخط الغامق الذي سيظهر على بطنك) سرة البطن فستكونين حاملاً بصبي.

  • إذا كنتِ تشعرين بالجوع باستمرار فهو صبي.

  • إذا كنتِ تَشتَهين الحمضيات فهي فتاة.


في حين أنّه يمكنكِ الاستمتاع بسماع هذه الخرافات التقليدية القديمة، إلّا أنّ الحقيقة هي أنّه لا يوجد سوى عدد قليل من الطرق للتأكّد من جنس طفلك بإشراف الطبيب. تَتَضمّن هذه الطرق: الفحص بالموجات فوق الصوتية وتحاليل الدم قبل الولادة  وأخذ عينات من المشيمة أو السائل الأمنيوسي عبر الزغابات المشيمية (CVS) وبزل السائل الأمنيوسي.

طفلك
يبلغ العمر الجنيني لطفلك الآن 14 أسبوعاً. رغم أنّ أحجام الأَجِنّة قد تَختَلِف, إلّا أنّه من المُحتَمَل أن يتراوح طول طفلك بين 10 و13 سم وحجمه كحجم حبة الأفوكادو. يبقى وزن الطفل حوالي 85 غ فقط، لكن رحمك الذي يتوسع سَيَزِن الآن حوالي 260 غ.

يبدأ عالم طفلك بالانفتاح مع استمرار نمو أعضائه وتَطَوّرها. فبالإضافة إلى الاستجابة للضوء، من المُحتَمَل أن يكون طفلك قادراً الآن على سماع صوتك والأصوات الأخرى خارج الرحم، بما في ذلك الموسيقى. رغم أنَ  تكرار تشغيل موسيقى موزارت لن يضمن حصولك على طفل بمعجزة موسيقية مستقبلية، إلّا أنّ هذا الأمر يُعَد  هاماً لاستمرار التواصل مع طفلك. يَمنَحكِ التفكير في أنّ طفلك سيبدأ في التعرّف على صوت أمه من الآن وتحديده كمصدر للحماية والراحة والألفة شعوراً خاصاً ومميزاً. كذلك, يوجد إثبات أيضاً  أنّ الأطفال سَيَتَعرّفون على الأغاني التي سَمِعوها داخل الرحم بعد ولادتهم.

من وجهة نظر تتعلق بالنمو، يَزداد طول ساقي طفلك وتُصبِح نسبة أبعاد جسمه طبيعية أكثر فأكثر. إذا تَمَكّنتِ من رؤية طفلك الآن، من المُحتَمَل أن تشعري بالدهشة من طبقة الزغب الرفيعة التي تُغَطّي الجلد وغياب دهون الجسم بالكامل. نحن نَميل إلى التفكير أنَ الأطفال الأصحاء يكونون مُمتَلِئين، ولكن في الأسبوع 16 من الحمل، تَتّجِه طاقة طفلك كلّها لإنشاء بنية الجسم الأساسية، وهي تتضمن الأعضاء والعظام. رغم أنّ الجلد موجود، إلّا أنّه لا يزال شفافاً في هذه المرحلة. لذلك، لم توجد حتى الآن طاقة احتياطية لتوليد دهون الجسم، لكن هذا سيَتَغيّر بسرعة خلال الأسابيع والأشهر المُقبِلة.

قد تَشعُرين في هذا الوقت أيضاً بحركة طفلك. تتحمس الكثير من الأمّهات للشعور بطفلهنّ يَتَحرّك لأول مرة، رغم أنّه قد يَكون من الصعب التعرّف على حركته مبكراَ، وخصوصاً للأمهات اللاتي يَعِشنَ هذه التجربة لأول مرة. تُعرَف الحركات المُبْكرة باسم "الارتكاض (إحساس الحامل بأول حركة للجنين)"، وقد تَشعرين في البداية كأنّها ريح أو رفرفة خفيفة في المعدة. إذا كنتِ قد أنجبتِ طفلاً مسبقاً، فقد تَشعُرين بالحركات وتَتَعرّفين عليها مبكراً، ولكن لا تقلقي إذا تَطَلّب منكِ الأمر بضعة أسابيع.

نصيحة الطبيب
"تتساءل العديد من النساء عن عدد الموجات فوق الصوتية التي يجب الخضوع لها خلال الحمل، لكن ذلك يَعتَمِد حقيقةً على الحامل  طفلها".

الأسبوع 15 من الحمل

برعاية Bundoo®

٠